نواب طرابلس يعقدون اجتماعا بيئيا والرئيس ميقاتي يعرض مقترحات

عقد نواب مدينة طرابلس، بدعوة من رئيس إتحاد بلديات الفيحاء رئيس بلدية طرابلس المهندس أحمد قمر الدين، إجتماعا موسعا في قصر رشيد كرامي الثقافي البلدي، وذلك للاطلاع على واقع المدينة البيئي وما تعانيه في موضوع معالجة النفايات .

 

حضر الاجتماع الرئيس نجيب ميقاتي، وزير العمل في حكومة تصريف الأعمال محمد كبارة، النواب: سمير الجسر، جان عبيد، نقولا نحاس، ديما الجمالي وعلي درويش، وتغيب النائب فيصل كرامي.

 

وعرض الرئيس ميقاتي بعض الاقتراحات، منها "المبادرة فورا إلى إعطاء إذن مباشرة العمل في المطمر المقترح من قبل الحكومة ومجلس الانماء والاعمار والإسراع في انهاء العمل في المطمر الحالي ومعالجته بسحب الغازات ومعالجة أيضا العصارة ورش المبيدات وتحويله الى حديقة عامة، وتعيين استشاري لمعمل الفرز وآخر لجمع النفايات في المدينة والبحث عن حلول دائمة لطرحها في لقاءات اخرى لايجاد حل دائم وتبنيه بصورة موازية للعمل في المطمر الصحي الجديد"، وقال: "سنشكل جميعا حلقة ضغط وسنراقب التنفيذ للحفاظ على صحة المواطنين".

الرئيس نجيب ميقاتي : موضوع الحكومة بيد الرئيس المكلف حسب الدستور

دعا الرئيس نجيب ميقاتي " الى تشكيل الحكومة الجديدة بعيداً عن الإستعجال أو التأخير، وأن تتماشى مع التحديات التي تحيط بالبلاد، وتكون خطوة أساسية نحو بناء الدولة التي نحلم بها جميعاً".وشدّد على " أن القرار في هذا الموضوع هو في يد الرئيس المكلف، وفق الدستور الذي أعطاه هذا الحق".

وفي خلال لقائه وفداً من منسقية "تيار العزم" في عكار قال : نحن اليوم أمام استحقاقات عدة، بدءاً بالحكومة التي ينبغي أن تؤلف في الوقت المناسب، بعيداً عن الإستعجال أو التأخير، والقرار هو في يد الرئيس المكلف، وفق الدستور الذي أعطاه هذا الحق.ورغم تمنياتنا أن تؤلف الحكومة سريعاً، ولكننا نتمنى أن تتماشى هذه الحكومة مع التحديات التي تحيط بالبلاد، وأن تكون خطوة أساسية نحو بناء الدولة التي نحلم بها جميعاً، الدولة التي تحمينا جميعاً، وتقف بوجه الفساد والهدر الحاصل اليوم، وهذا ما أنا متأكد أنه هدف جميع القيمين على البلاد. أقول هذا الأمر لأن هدفي هو الدولة، وغايتي هو إيصال الإنماء المطلوب إلى مناطقكم. لن أقول الإنماء المتوازن، فقد شبعنا كلاماً وشعارات، وما نريده هو إنماء هذه المناطق، وهذا ما لن يتحقق إلا بجهود الدولة، فلا يمكن أن يقوم بذلك فرد. ربما نستطيع أن نؤمن بعض الخدمات الصحية والمنح التربوية، ولكن خيارنا يبقى هو الدولة القوية.

وسأل "كم أعطت عكار للدولة، وماذا أخذت بالمقابل؟ لقد أعطت عكار دماء شبابها ورجالها، ولكن ماذا أخذت منها؟ لست أذكر أن وزيراً للأشغال زار عكار بقدر ما فعلت إبان توليّ الوزارة، وقد لمست مدى طيبة هذا الشعب، وكيف يرضى بالقليل من الإنماء والخدمات، ويقابل ذلك بالكثير من الشكر والعرفان.

وقال "عندما أخذنا القرار بفتح مكتب تيار العزم في عكار كان ذلك نموذجاً للعمل، ونحن بصدد إعادة هيكلة العمل، تحت مظلة العزم، مع فتح باب الإنتساب، وإقرار كافة الأمور التنظيمية، والعمل بإخلاص لرسالة واحدة هي إنماء الإنسان ورفاهيته، خاصة في عكار التي ينقصها الكثير.

وتطرق الى الإنتخابات النيابية الأخيرة وقال: لقد كان قرارنا ، بعد التشاور مع القيّمين على المنسقية في عكار، بعدم خوض هذا الإستحقاق، لأننا اعتبرنا أن الأفضل للإنسان أن يتراجع خطوتين ليقفز قفزة صحيحة بإذن الله، وهذا ما نأمل أن يحصل من خلال اللقاءات المتكررة معكم، والعمل سوياً. الفشل ممنوع لأن نيتنا طيبة، فلا نريد للفشل أن يحدث نتائج عكسية لدينا أو أن يحبط من عزيمتنا. بإرادتنا، سنصل إلى ما نريد، ولكن لو خضنا المعركة الإنتخابية وفق القانون النافذ، فإن النتيجة ربما أتت لغير مصلحتنا. نحن لا نرى أن يفرض علينا أحد أي أمر، بل علينا أن نصنع قرارنا بمعيتكم، وبتعاوننا جميعاً. علينا أن ننشئ خلية في كل قرية للتفاعل المباشر مع الناس، قبل الدخول في المشاريع الكبيرة. علينا الإستماع إلى صوت الناس ورغباتهم، لأن نسبة الإقتراع كانت خفيفة، وهذا يعني أن الذين لم يقترعوا، وقد بلغت نسبتهم أكثر من ستين في المئة يرفضون هذه الطبقة السياسية برمتها، ولا حافز لديهم للتوجه إلى صناديق الإقتراع.

وقال "نهنئ الذين فازوا في الإنتخابات، لأن الهدف هو إنماء المنطقة، ونحن معهم وندعمهم في هدفهم، فنحن لا نعمل وفق سياسة أنا أو لا أحد، بل نضع يدنا في يد كل مخلص، لا سيما في هذه المنطقة التي عانت الكثير، ودائماً ما تُستعمل سياسياً في البازارات الإنتخابية ثم تُنسى. نحن اليوم لقاؤنا بعد الإنتخابات، لإستنهاض الهمم وإنشاء الخلايا، والبدء بالقليل الذي يتحول تدريجياً إلى الكثير بإذن الله، وندخل سوياً إلى المنطقة. هناك مشاريع كثيرة، سيعمل على طرحها وفرضها على الدولة بكل معنى الكلمة. هذا أمر ضروري، أعدكم بلقاءات مستمرة، لنتابع سوياً شؤون المنطقة، وسيكون لقاؤنا المقبل في عكار بإذن الله، خاصة وأن عدة مشاريع ستفتتح في المنطقة.

منسق عكار

وكان اللقاء استهل بكلمة للمنسق العام لتيار العزم في عكار الدكتور هيثم عز الدين الذي قال "لقد سبق فتح مكتب العزم في عكار تقديم الكثير من الخدمات التي أقرّ بها الناس، والتي شكلت رصيداً شعبياً مهماً للتيار، رغم وجود التباينات السياسية في المنطقة. لقد امتنعت عكار عن الإنتخابات هذه المرة بشكل كبير، وانخفضت نسبة الإقتراع من سبعين في المئة الى ما دون الأربعين في المئة، وعبّر الكثير من الناس عن قناعتهم بأنه إذا لم يخض تيار العزم المعركة في عكار، فهم غير معنيين بها".

الرئيس ميقاتي يؤدي صلاة العيد بالمسجد المنصوري ويستقبل مهنئين

أدى الرئيس نجيب ميقاتي صلاة عيد الفطر المبارك في المسجد المنصوري الكبير في طرابلس، حيث أمّ المصلين مفتي طرابلس والشمال الشيخ الدكتور مالك الشعار.

وكانت أمت دارة الرئيس ميقاتي فاعليات سياسية وتربوية واجتماعية ووفود شعبية من مختلف المناطق مهنئة بحلول عيد الفطر المبارك.

الى ذلك أقام "تجمع إنماء لبنان" حفلاً تكريميأ للرئيس ميقاتي، ومجلس إدارة "مؤسسة الخدمات الاجتماعية في طرابلس".

وألقى الرئيس نجيب ميقاتي كلمة جاء فيها: أنوه بجهود هذه المؤسسة التي أمضت أكثر من ستين سنة في خدمة أهلنا، ومهما قلنا في حقها يبقى قليلاً. وأتمنى لنزلاء الدار الصحة والعافية وطول العمر، وللقيمين عليها الاستمرار في تقديم الخدمة الجيدة التي تقوم بدورها.

كما ألقى رئيس "تجمع إنماء لبنان" جوني نحاس كلمة أشاد فيها بعطاءات الرئيس نجيب ميقاتي، ودوره في دعم المؤسسات الإجتماعية.

وألقى رئيس مجلس إدارة دار الخدمات الإجتماعية مصطفى الحلوة كلمة رحب فيها بالرئيس ميقاتي "الإنسان الظاهرة في هذا البلد، الذي لم أقصده مرة إلا وسارع إلى تلبية حاجاتنا والوقوف على متطلباتنا". وتابع: "كل زوايا المؤسسة تشهد على مآثر هذا الرجل ومكرماته، ولديه ثلاثة مشاريع سيعمل عليها في المؤسسة. باسم الجميع: لجنة المساندة والهيئة العامة والإدارية، وجميع المقيمين في الدار، نقول شكراً دولة الرئيس على كرمكم".

الرئيس ميقاتي: نعمل على إبراز الوجه المشرق لطرابلس

أقيمت في مركز العزم الثقافي – بيت الفن في طرابلس-الميناء أمسية رمضانية بعنوان "التواصل في عالم المديح"، أحيتها "فرقة المادحين"، للأخوين أحمد ويوسف مزرزع، في حضور الرئيس نجيب ميقاتي وعقيلته السيدة مي، الاستاذ طه ميقاتي، عضو "كتلة الوسط المستقل" النائب علي درويش، السيدة لبنى جان عبيد، وحشد من الفاعليات الاجتماعية والثقافية.

 

وعلى هامش الأمسية، قال الرئيس نجيب ميقاتي: "كل رمضان والجميع بخير. نجتمع في هذه الامسية كجزء من عادات أهل طرابلس أنه بعد ان يفرغ الإنسان من أداء واجباته الدينية، يقصد أمسية تجمع الفن الأصيل الإسلامي المطعم بالحداثة. ونحن في مركز العزم الثقافي، نعمل على جمع المحبين وإبراز الوجه المشرق لطرابلس، الوجه الجامع للدين وللأخلاق والقيم والثقافة في الوقت عينه".

 

وقالت السيدة مي ميقاتي: "نحن نسعى إلى ان يكون "بيت الفن" على قدر المشاريع الفنية الكبيرة، والآمال المعقودة عليه. طرابلس تحب شهر رمضان وهو يحبها، وهي دائماً تتألق خلال هذا الشهر الكريم، الذي نتمنى أن يعاد على اللبنانيين جميعاً بالخير والعافية".

2 الصور
إطبع


الرئيس ميقاتي: جهات أمنية وإدارية تمارس ضغوطاً من أجل الانتخاب لصالح جهة معينة
السبت، ١٤ نيسان، ٢٠١٨

أكد الرئيس نجيب ميقاتي "أن جهات امنية وإدارية تمارس ضغوطاًً على الموظفين والمواطنين، من أجل خوض الإنتخابات لصالح جهة معينة"، لكنه شدد على"أن المؤيدين والمحبين نفوسهم كبيرة، وليست ضعيفة، ولا يخضعون للضغوط المرفوضة وغير المقبولة بتاتاً".ودعا المسؤولين الى  أن يتعظوا ويأخذوا العبرة من التجارب السابقة لأنه  لا يصح إلا الصحيح".

وفي احتفال تربوي حاشد نظمه قطاع العزم التربوي للمدارس المتفوقة في طرابلس بحضور المرشحين على "لائحة العزم" في طرابلس توفيق سلطان وميرفت الهوز، قال :نحن نفتخر أنه عند تكليفي برئاسة الحكومة الأولى عام 2005، قررت عدم الترشح للانتخابات النيابية، لأنني لا أريد المزج بين مسؤولياتي كرئيس للحكومة، ومسؤولياتي كمرشح للانتخابات. كما أنني طلبت من الوزراء أن يكونوا غير مرشحين للانتخابات. أما اليوم، فكيف نطالب رئيس البلدية بالاستقالة من منصبه قبل سنة للترشح للانتخابات النيابية، في الوقت الذي يبقى الوزير في منصبه، ويستعمل مكاتب الوزارة لأغراض انتخابية؟ يجب أن نضع حداً لذلك.

أضاف: "عندما ندعم التربية والطلاب، ونطالب بأن تعم ثقافة الوسطية، فلأننا نؤمن أن الاعتدال والتوازن هما الاساس في بنيان لبنان، كما علينا تعليم الطلاب والطالبات أدبيات الحوار، واللغة المهذبة والاعتراف بالآخر، التي يجب أن تسود بين الجميع، حتى الخصوم".

وقال: "بعد انعقاد مؤتمر "سيدر1"، فاننا نهنئ الدولة اللبنانية والحكومة على القيام بهذا الدور، خاصة وأن الفائدة تعود على لبنان، بصرف النظر عن وجودنا في السلطة أو عدمه. ولكن علينا ان نرى الحقيقة كاملة. لقد عقدت عدة مؤتمرات في السابق، وتخللتها وعود كثيرة كانت دائماً تذهب سدىً. وما نأمله هو الحرص على المتابعة وحسن التنفيذ بشفافية كاملة، لكي لا يحصل أي إلتباس، ولا تكون المرة الأخيرة التي يعد فيها أحد بتقديم أي شيء للبنان".

وقال: " إن سياسة النأي بالنفس التي اعتمدناها في أصعب الظروف، هي التي حمت لبنان، واليوم يسارعون إلى تبنيها. وهذه السياسة لا تكون من جانبنا فقط، بل على الدول الأخرى أن لا تورط لبنان، او تستعمل أراضيه أو أجواءه في أي أمر. لبنان يجب أن يبقى مصاناً، بعيداً عن المشاكل لأن وضعه حساس جداً، لا يسمح له بالدخول في أية حروب في المنطقة".

حفل الميناء

وفي حفل عشاء تكريمي لعائلات الميناء بحضور المرشحين على "لائحة العزم: السيد توفيق سلطان ،الدكتور محمد الجسر، الدكتورة ميرفت الهوز، قال الرئيس ميقاتي: إنني واثق بأن صوتكم في السادس من أيار، سيكون لـ"لائحة العزم"، وسيصدح في كل مكان، متجاوزاً الإتهامات التي تصدر يومياً، والتي لا نعطيها أي اعتبار، لأنها أكاذيب مكشوفة. حين قلنا أننا لا نقبل الوصاية ولا المرشحين المستوردين من الخارج، أغضبهم هذا الكلام، ولكن تأكد لي اليوم أكثر من أي وقت مضى، أن مرشحيهم لا يعرفون طرابلس مطلقاً. إنهم يعيشون الخوف من "لائحة العزم"، ولذلك فكل الهجوم عليها، وكل الضغوطات تسخر ضدها سواء من الأمن، أو الأجهزة الإدارية للضغط على جمهور العزم، ولكنهم لا يعرفون أن نفوسكم عالية وكبيرة، وأن لا أحد سيتأثر باي ضغط . نحن أبناء الدولة العادلة المتوازنة مع جميع المواطنين، ولا نقبل أن نشهِّر بدولتنا بشكل من الأشكال، وما نشهده ليس من سمات الدولة التي نطمح لها. في هذه الإنتخابات، كل مواطن طرابلسي سيقول كلمته ويعطي صوته، ومن المؤكد أن صوتكم سيكون لـ"لائحة العزم".

الجسر

وألقى الدكتور الجسر كلمة قال فيها: آن الأوان أن نستعيد قرار طرابلس وكرامة طرابلس وأن لا ندع أحداً من خارج المدينة يفرض علينا أي قرار. لن نستطيع أن نحقق أهداف المدينة وحقوقها والمشاريع الإنمائية فيها، إن لم تكن الكلمة نابعة منكم، من طرابلس. لذلك ندعوكم في السادس من أيار للتصويت لهذه اللائحة بكثافة، لتحصل على أكبر عدد من المقاعد. هذه المدينة الكريمة، مدينة الميناء، لها في قلبي مكانة كبيرة جداً. لم أترك أي شارع أو درب صغير فيها، إلا مررت فيه، ولا زالت في القلب والوجدان. فهبوا أيها الكرام في السادس من أيار للتصويت لـ "لائحة العزم"."

سلطان

أما السيد توفيق سلطان فقال: "الخطابة بلاغة، والبعض الآخر يرى فيها إستمالة للجماهير، وهناك الكثير من الناس متشوقين لسماع رد على السخافات التي تطال مدينتنا من خلال التطاول على لائحة العزم، ولكننا ننظر إلى الأعلى، وليس فقط إلى الأسفل. رئيسان للحكومة، سعد الحريري وتمام سلام وقفا يقاتلان ويخاطبان الناس ويثيران حميتهم، للحفاظ على استقلال قرار بيروت. فإذا كانوا وهم في الحكم، يخافون على قرار بيروت، فمن باب أولى أن يكون أهل طرابلس المهمشين والمنسيين، أكثر حرصاً على مصالحها. الناس الذين يعبئون الشارع للحفاظ على قرار بيروت، عليهم أن يحترموا أهل طرابلس وقرار طرابلس. الميناء يمكن أن تكون أفضل المدن. لقد سميت المدينة باسم الميناء رغم أنها لم تكن تضم مرفأ منذ مئة عام، واليوم أصبح فيها مرفأ للصيادين. لأول مرة نرى رأس المال الطرابلسي يتواجد من خلال مشاريع توفر فرص عمل، ويقوم بها الرئيس ميقاتي وفاء لتراث جده المرحوم عبد الله غندور، الذي كان يملك معامل عند مدخل المدينة، توظف آلاف العمال. وعلى أمل أن يتمكن الحفيد نجيب ميقاتي من إعادة مجد طرابلس بتأمين فرص العمل لأهل الميناء وطرابلس والشمال.

لن ننتظر منة من أحد، ولنا حقوق في ذمة الدولة، ولكن طرابلس كانت تخدم نفسها بنفسها. هل من المعقول أن تضع مجموعة طرابلسية ربع مليار دولار كإستثمار من أجل تأمين الكهرباء، ويأتي أحدهم ليعطلها؟ لقد طلب رئيس الجمهورية تسمية المعطلين بالأسماء، ونحن نقول إن الوزير جبران باسيل هو من يعطل مشروع الكهرباء. هناك فضائح كبيرة، ولقد سمعت الرئيس نجيب ميقاتي يشيد بمؤتمر سيدر، ولست معترضاً على ما قاله، ولكني أقول إن في هذا المؤتمر شوائب، أولها المس بالكرامة الوطنية، فعند الرأي العام الدولي، رأي سائد بأن المسؤولين سارقون. فنصف الوزراء في حكومة إستعادة الثقة يتهم النصف الآخر، وقانون الإنتخابات الذي وضعوه ويشرفون عليه، يهاجمونه هم، وهذا ما قلته للرئيس سعد الحريري. هناك فرصة ثمينة لطرابلس ولبنان، ولا أحد يظن أننا ننتظر عدد النواب الذي سنحصل عليه، بل إننا نخشى ان تخترق لائحتنا، لأن ذلك يعني خرقاً لطرابلس نفسها. فالجهد والقرار لكم".

الهوز

وقالت الدكتورة ميرفت الهوز: "دولة الرئيس، نحن معك لإستعادة قرار طرابلس، وسنعمل على مواجهة المرشحين الهابطين بالمظلات على المدينة، والذين لا يعرفون أزقتها وشوارعها، ولا أحياءها. أنا لكم، أنا منكم، وسنصوِّت يوم السادس من أيار للائحة، بصحبة كل من نعرفهم، لنتمكن من إيصال كتلة تعمل على تحقيق أمنياتكم. نقول لكم، إننا معكم ليس فقط يوم الإنتخابات، إنما قبله وبعده، بتصويتكم كلكم".

معرض الكتاب

وزار الرئيس ميقاتي معرض الكتاب الرابع والأربعين، الذي تنظمه ‏الرابطة الثقافية في معرض رشيد كرامي الدولي في طرابلس.

وقال على هامش الزيارة: ليست ‏هذه المرة الأولى، وستكون طرابلس كل سنة محطة ومنارة للكلمة الطيبة، ‏لنثبت يوماً بعد يوم أنها مدينة الثقافة، والرابطة الثقافية التي ترعي هذ الأمر، ‏نتمنى أن تبقى متجددة ودائمة النشاط". ‏

وتوقف في جناح الأسير يحيى سكاف، المعتقل في السجون ‏الإسرائيلية منذ العام 1978، حيث دوَّن رسالة جاء فيها:‏ "ساعات وأيام وسنوات وعقود مضت، ونحن نبحث عن الحقيقة، والحقيقة ‏واضحة مع طلوع كل شمس، وهي أن الغدر والمكر الإسرائيليين موجودان ‏في كل ثانية وعلى مر الوقت، منذ اغتصاب أرض فلسطين. ولكن بأمثال ‏يحيى سكاف، الأسير المناضل، فلسطين ستبقى وطن الحرية والعروبة".

 

www.youtube.com/watch?v=xHJEVRSyWRQ

المزيد من الفيديو
مقابلة الرئيس نجيب ميقاتي في برنامج «آخر كلمة» على شاشة LBCI